۵۸۳مشاهدات
من جانبه، اكد عضو مجلس القيادة الصيني خلال اللقاء على ان الصين تدعم بشكل كامل حق ايران في الاستفادة السلمية من الطاقة النووية وقال: ان الصين تدعو دائما الى حل الملف النووي الايراني عن طريق الحوار والمفاوضات.
رمز الخبر: ۱۱۱۳
تأريخ النشر: 29 September 2010
شبکة تابناک الأخباریة: اكد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اليوم الثلاثاء، ان الظروف الزمنية والتاريخية والثقافية مهياة للتعاون بين ايران والصين، معتبر النظام الراسمالي عدوا مشتركا للبلدين.

وقال احمدي نجاد لدى استقباله عضو مجلس القيادة في جمهورية الصين الشعبية لي تشانغ: ان التعاون بين البلدين يخلق اجواء جديدة في علاقات البلدان المستقلة للتخلص من النظام الراسمالي.

واضاف: ان بامكان ايران والصين القيام بدور كبير في تاسيس نظام عالمي عادل من خلال التعاون فيما بينهما، معتبرا ان النظام الراسمالي باعتباره عدوا مشتركا لايران والصين يعارض استقواء وتقدم البلدين.

من جانب آخر قال الرئيس الايراني: ان الملف النووي الايراني ذريعة سياسية بيد اميركا لعدائها ضد الشعب الايراني.

واضاف: ان تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشان البرنامج النووي الايراني ياتي في حين لم يصدر حتى الان اي تقرير بشان النشاطات النووية الواسعة لحلفاء اميركا.

من جانبه، اكد عضو مجلس القيادة الصيني خلال اللقاء على ان الصين تدعم بشكل كامل حق ايران في الاستفادة السلمية من الطاقة النووية وقال: ان الصين تدعو دائما الى حل الملف النووي الايراني عن طريق الحوار والمفاوضات.

واضاف لي تشانغ: ان الصين تعارض العقوبات وممارسة الضغط فيما يتعلق بالملف النووي الايراني وتنصح دائما بحل هذا الملف عن طريق الحوار.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: