۲۹۰مشاهدات
و أشار الرئيس احمدي نجاد الي التباين القائم في مفهوم الشعب من وجهة النظر الدين الاسلامي والثقافة الغربية مؤكدا أن هذه الثقافة تختلف عن الفكر الغربي ازاء الشعب ودوره في الحياة حيث أن الاسلام ينظر الي الانسان نظرة تكريم واحترام فيما ينكر الغرب هذه الفكرة.
رمز الخبر: ۱۰۸
تأريخ النشر: 30 July 2010
شبکة تابناک الأخبارية: أكد الرئيس محمود احمدي نجاد أن القلق يستولي علي الاعداء من أن تسود أجواء التفاؤل علي الجامعات في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن مكتب الشؤون الاعلامية لرئاسة الجمهورية أن الرئيس احمدي نجاد أعلن ذلك لدي استقباله اعضاء التنظيم الطلابي في مكتب تحكيم الوحدة أمس الخميس معتبرا الاجواء السياسية والثقافية السائدة في الجامعات تبعث علي الأمل والتفاؤل.

و وصف رئيس المجلس الاعلي للثورة الثقافية الاجواء الثقافية في الجمهورية الاسلامية الايرانية بأنها مليئة بالحيوية والنشاط والمحبة والتعاون والمنطق ورأي أن نشاط الطلبة الجامعيين في المجالين السياسي والثقافي أمر مهم للغاية.

و شدد رئيس الجمهورية علي أن الاجواء الثقافية التي تسود ايران في الوقت الحاضر مستلهمة من ثورة الامام الحسين بن علي (ع) موضحا أن هذه الثورة العظيمة التي أدت الي يقظة الشعوب أصبحت أساسا للثورة الاسلامية في ايران بقيادة الامام الخميني طاب ثراه.

و أشار الرئيس احمدي نجاد الي التباين القائم في مفهوم الشعب من وجهة النظر الدين الاسلامي والثقافة الغربية مؤكدا أن هذه الثقافة تختلف عن الفكر الغربي ازاء الشعب ودوره في الحياة حيث أن الاسلام ينظر الي الانسان نظرة تكريم واحترام فيما ينكر الغرب هذه الفكرة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: