۶۲۰مشاهدات
جدير ذكره انه في الاعوام الاخيرة حاول الكثير من معارضي الاسلام في الغرب الربط بين الاعمال الارهابية التي يقوم بها تنظيم ما يسمى بـ القاعدة وجماعة طالبان وبين تعاليم الاسلام، ويشيرون في هذا الصدد الى آيات من القرآن الكريم دون الالتفات الى قضية او سبب نزولها.
رمز الخبر: ۱۰۷۱
تأريخ النشر: 26 September 2010
شبکة تابناک الأخباریة: ترى غالبية الالمان بانه لا علاقة بين الاسلام وتعاليمه وبين احداث الحادي عشر من سبتمبر/ايلول عام 2000.

جاء ذلك في استطلاع للرأي أجرته مؤسسة "فورسا" الالمانية هاتفيا في ايلول/سبتمبر الجاري ونشرت نتائجه في 19 منه وشمل 1700 شخص في المانيا.

وحسب الاستطلاع وفي الرد على سؤال فيما اذا كانت لاحداث الحادي عشر من سبتمبر جذور في تعاليم الاسلام؟، رأى 69 بالمائة من الذين تم استطلاع آرائهم ان لا علاقة بين الامرين.

واعرب 24 بالمائة منهم عن اعتقادهم بان هنالك علاقة بين تلك الاحداث وبين الاسلام، فيما اجاب 7 بالمائة منهم بـ"لا اعلم".

جدير ذكره انه في الاعوام الاخيرة حاول الكثير من معارضي الاسلام في الغرب الربط بين الاعمال الارهابية التي يقوم بها تنظيم ما يسمى بـ القاعدة وجماعة طالبان وبين تعاليم الاسلام، ويشيرون في هذا الصدد الى آيات من القرآن الكريم دون الالتفات الى قضية او سبب نزولها.

وتاتي ممارسات المتطرفين المسيحيين اخيرا مثل احراق القرآن الكريم في سياق محاولات معارضي الاسلام في الغرب.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: