۲۸۷مشاهدات
وزير الحرب الصهيوني:
و تزعم الاسرة الدولية بسعي طهران لحيازة السلاح الذري تحت ستار برنامج نووي مدني, الامر الذي تنفيه ايران جملة وتفصيلا. و اعرب باراك عن ارتياحه لاقرار العقوبات الدولية الجديدة, لكنه ابدى في المقابل اسفه لتخفيف من حدة النص من اجل حشد دعم واسع.
رمز الخبر: ۱۰۶
تأريخ النشر: 30 July 2010
شبکة تابناک الأخبارية: إعترف وزير الحرب الصهيوني ايهود باراك اليوم الجمعة بعدم جدوي الحظر الذي اقرته الامم المتحدة ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وقال باراك الذي كان يتحدث لشبكة "ام اس ان بي سي" الاميركية زعم قائلا "ان ايران مصممة على امتلاك الاسلحة النووية, هذا واضح, ولا اعتقد ان العقوبات ستكون مجدية".

و تابع الوزير الصهيوني قائلا "انه في حال لم تات العقوبات بنتيجة ننصح اصدقاءنا بعدم استبعاد اي خيار. هكذا نفكر نحن".

ولكنه اشار الى ان كيانه مستعدة رغم تشكيكه, لامهال المجموعة الجديدة من العقوبات الدولية ضد ايران بعض الوقت لرؤية ما اذا كانت ستأتي بأي نتيجة وقال " نعتقد أن الوقت ما زال مناسبا لفرض العقوبات .. ولرؤية ما اذا كانت مجدية, لكن علينا ان ندرك انه لا يمكننا ان نغمض اعيننا حيال وقائع قاسية جدا".

و اصدر مجلس الامن الدولي في التاسع من حزيران مجموعة رابعة من الحظر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية بسبب برنامجها النووي السلمي.

و تزعم الاسرة الدولية بسعي طهران لحيازة السلاح الذري تحت ستار برنامج نووي مدني, الامر الذي تنفيه ايران جملة وتفصيلا.

و اعرب باراك عن ارتياحه لاقرار العقوبات الدولية الجديدة, لكنه ابدى في المقابل اسفه لتخفيف من حدة النص من اجل حشد دعم واسع.

ولكن باراك حذر من ان ايران سبق ان سعت في الماضي لكسب الوقت - حسب زعمه - وقال "ان الايرانيين يتقدمون, يتوقفون, يفتحون, يغلقون, يقومون بخطوتين يمينا, ثم يتقدمون, يتراجعون. انهم مصممون على حيازة اسلحة نووية".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار