۵۳۷مشاهدات
كما دعا صالحي الدول الاعضاء في الوكالة الى ممارسة الضغوط لارغام الكيان الاسرائيلي على الانضمام الى معاهدة منع الانتشار النووي، والتعامل معه قانونيا.
رمز الخبر: ۱۰۰۱
تأريخ النشر: 20 September 2010
شبکة تابناک الأخباریة: انطلقت في العاصمة النمساوية فيينا اليوم الاثنين، اعمال المؤتمر السنوي للوكالة الدولية للطاقة الذرية بكلمة لمديرها يوكيا امانو، اقر فيها بفشل مهمته الاخيرة في كيان الاحتلال الاسرائيلي.

واكد امانو عدم حدوث تقدم في عدد من الملفات التي تناقشها الوكالة ومنها البرامج النووية لايران وسوريا وكوريا الشمالية.

بدوره، انتقد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي استخدام العقوبات ولغة التهديد ضد بلاده، وقال إن اعلان طهران كان ارضية مناسبة لحل ازمة تبادل الوقود النووي.

كما دعا صالحي الدول الاعضاء في الوكالة الى ممارسة الضغوط لارغام الكيان الاسرائيلي على الانضمام الى معاهدة منع الانتشار النووي، والتعامل معه قانونيا.

وانتقد المواقف الغربية الداعمة للكيان في ذرائعه الواهية للتهرب من انضمامه للمعاهدة .

وقال المسؤول الايراني "يبدو أن الوکالة تعاني من أزمة سلطة أخلاقية ومصداقية".

ووصف صالحي في تصريحات خاصة لمراسل قناة العالم الاخبارية في فيينا، تقرير امانو بانه يفتقد للتوازن واعد بتأثيرات غربية سلبية.

وشدد أن مثل هذه التقارير ستقوض مصداقية الوكالة الدولية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: